وتأمل الجماهير المصرية في تكرار الإنجاز الذي تحقق من قبل، عندما تُوج المنتخب المصري بكأس الأمم الأفريقية وسط جماهيره في أعوام 1959، 1986 و2006، عندما تحتضن أراضيه نسخة 2019 التي تُقام في الفترة من 15 يونيو - 13 يوليو بالعام الجاري.

كأس الأمم الأفريقية:

المظاهر السابقة في النهائيات: (23) 1957، 1959، 1962 ، 1963 ، 1970 ، 1974 ، 1976 ، 1980 ، 1984 ، 1986 ، 1988 ، 1990 ، 1992 ، 1994 ، 1996 ، 1998 ، 2000 ، 2002 ، 2004، 2006 ، 2008 ، 2010 ، 2017.

أفضل أداء: الفائزون 1957، 1959، 1986، 1998، 2006، 2008، 2010

تعادل في المجموعة الأولى مع جمهورية الكونغو الديمقراطية وأوغندا وزيمبابوي.

- - - - 

المدرب: خافيير أغيري

تولى المكسيكي البالغ من العمر 60 عامًا تدريبه على هيكتور كوبر بعد نهائيات كأس العالم في العام الماضي ولديه مهمة لا تحسد عليها تتمثل في تلبية توقعات المسعفين. لعب أغيري كلاعب خط وسط للمكسيك، بما في ذلك كأس العالم 1986، ثم تدرب أولاً في بلده قبل أن يلعب في أتليتيكو مدريد وريال سرقسطة وإسبانيول.

لقد فاز بكأس الكونكاكاف الذهبية مع المكسيك وأخذ اليابان إلى ربع نهائي كأس آسيا منذ أربع سنوات.

- - - -

اللاعب الرئيسي: محمد صلاح. العمر: 27. إلى الأمام.

ستتوقع مصر الكثير من مهاجم ليفربول، لكن بعد موسم مرهق، تضمن له تسجيل هدف في نهائي دوري أبطال أوروبا، سيكون على صلاح أن يجد طاقة إضافية.

وقد فاز بالجائزتين الأخيرتين لأفضل لاعب أفريقي للعام، وأصبح رمزًا عالميًا بعد مسيرته المهنية التي تضمنت فترات تعاقدية في بازل وتشيلسي وفيورنتينا وروما.

كان صلاح المحفز منذ عامين عندما وصل فريق مصري شاب إلى نهائي كأس الأمم في الجابون ومرة أخرى في مساعدة مصر في التأهل لكأس العالم 2018 في روسيا.

- - - -

تصنيف الفيفا العالمي في يونيو 2019: 58

كيف تأهلوا: المركز الثاني في المجموعة J، خلف تونس ولكن متقدماً على النيجر واسواتيني. تولى دور الدولة المضيفة في يناير.

الفريق المشارك:

- حراسة المرمى: محمود عبد الرحيم (الزمالك) وأحمد الشناوي (الأهرامات) ومحمد الشناوي (الأهلي).

- خط الدفاع: محمود علاء (الزمالك)، أيمن أشرف (الأهلي)، أحمد المحمادي (أستون فيلا) ، باهر المحمادي (إسماعيلي) ، علي غزال (فيرينس) ، عمر جابر (الأهرامات) ، محمود حمدي (الزمالك) ، أحمد حجازي (غرب) بروميتش البيون) ، أحمد أيمن منصور (الأهرامات)

- خط الوسط: محمد النيني (ارسنال) ونبيل عماد وعبد الله السعيد (كلا الأهرامات) وطارق حامد (الزمالك) ووليد سليمان (الاهلي) ومحمود طرزقيت (قاسمباسا) وعمرو وردة (اتروميتوس).

- خط الهجوم: أحمد علي (المقاولون العرب)، أحمد كوكا (أولمبياكوس)، مروان محسن (الأهلي) ، محمد صلاح (ليفربول). (من تأليف مارك جليسون؛ تحرير بريثا ساركار)

لا أنه رغم الظروف الحالكة والضحلة تمكن الفراعنة من الفوز بأول بطولتي لكأس الأمم الأفريقية عام 1957 و1959 وبعد هذا الإنجاز ضعف النشاط الكروي في مصر بسبب المشاكل السياسية والمعاناة من الاحتلال ولم يتمكن المنتخب المصري من مواصلة المشوار.

 

وفي الوقت الذي كانت فيه دورة الألعاب الأوليمبية لا تقل على الإطلاق عن بطولة كأس العالم حيث أنها كانت تلعب بالفريق الأول وتضم أفضل منتخبات العالم تمكن المنتخب المصري من التأهل لبطولة الأولمبياد لوس أنجلوس عام 1984 بعد فوز الفراعنة على الجزائر بملعب القاهرة. 

وبعدها بعامين استعادت مصر ذاكرة تنظيم البطولات ونظمت بطولة كأس الأمم الأفريقية الثالثة في تاريخها وشاء القدر أن تكون أيضاً هي البطولة الثالثة في تاريخ المنتخب المصري بعد تغلبه على منتخب الكاميروني العملاق في النهائي بركلات الترجيح.

وفي نهاية حقبة الثمانينات وتحديداً عام 1989 تمكن منتخب مصر من العودة من أوسع الأبواب إلى بطولة كأس العالم بعد تغلبه على الجزائر بهدف حسام حسن لتشهد إيطاليا عام 1990 تنظيمها لبطولة كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها وأيضاً تأهل الفراعنة للمرة الثانية في تاريخهم.

 

وفي نهاية القرن العشرين كان المنتخب المصري يملك منتخباً عملاقاً يضم العديد من النجوم اللامعة خاصة في عام 1998 عندما استطاع منتخب مصر الحصول على بطولة كأس الأمم الأفريقية الرابعة في تاريخه بعد تغلبه في المباراة النهائية على جنوب أفريقيا بهدفين نظيفين.

 

وكانت أول إنجازات الجيل الأحدث للفراعنة هو الفوز ببطولة كأس الأمم الأفريقية 2006 والتي نظمتها مصر واحتضنت عدد كبير من أفضل اللاعبين الأفارقة على مستوى العالم. 

الجيل الجديد للمنتخب المصري تمكن من الفوز بأصعب بطولة كأس أمم أفريقية في التاريخ كما تقول الأرقام بعد أن سحق كل منافسيه في بطولة غانا عام 2008 ليضرب بيد من حديد كل من اعترضه في طريقه للدفاع عن لقبه ويحصد سادس لقب في تاريخه ليحقق بذلك رقماً قياسياً حيث أن أقرب منافسيه من الأفارقة يحصلون على أربع ألقاب فقط وهما الكاميرون وغانا وأقرب منافسيه من الدول العربية يحصلون على بطولة وحيدة فقط وهم المغرب وتونس والسودان والجزائر. 

 

 

بعدها انطلق الفراعنة نحو العالمية وشاركوا ببطولة كأس العالم للقارات بجنوب أفريقيا عام 2009 وقدم منتخب مصر عروضاً في منتهى القوة وقدم أفضل مباراة في البطولة ضد المنتخب البرازيلي وانتهت بفوز السامبا بأربعة أهداف مقابل ثلاثة للفراعنة.

وفاز منتخب مصر بطل أبطال أفريقيا على منتخب إيطاليا بطل العالم أربع مرات بهدف نظيف لتتحدث عنه جميع وكالات الأنباء في العالم وترشحه لتهديد عرش كبار الكرة العالمية.

 

 

إنجازات وبطولات المنتخب المصري

التأهل لكأس العالم عام 1934 بإيطاليا

التأهل لكأس العالم عام 1990 بإيطاليا

التأهل لأولمبياد لوس أنجلوس عام 1984

بطولة كأس الأمم الأفريقية عام 1957

بطولة كأس الأمم الأفريقية عام 1959 

بطولة كأس الأمم الأفريقية عام 1986

بطولة كأس الأمم الأفريقية عام 1998

بطولة كأس الأمم الأفريقية عام 2006

بطولة كأس الأمم الأفريقية عام 2008

الميدالية الذهبية بالبطولة العربية عام 2007 بمصر 

الميدالية الذهبية بالبطولة العربية عام 1992 بسوريا

التأهل لبطولة كأس العالم للقارات عام 1999 بالمكسيك

التأهل لبطولة كأس العالم للقارات 2009 بجنوب أفريقيا

بطولة كاس الامم الافريقية 2010 

أهم ألقاب منتخب مصر